مراجعة لعبة Battlefield 1

التقنية بلا حدود 0 تعليق 58 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
battlefield_1

اشتهرت سلسة Battlefield في المقام الأول بطور اللعب الجماعي المميز الذي يعشقه محبي الحروب والقتال الجماعية، إلا أنه مؤخراً بدأت السلسة في إدراج طور اللعب الفردي لزيادة التشويق والمتعة في السلسلة وهو ما برز جداً في الإصدار الأخير Battlefield 1 حيث تقدم مغامرة إنسانية لا تخلو من القتال والمشاهد الحربية المميزة في حقبة الحرب العالمية الأولى سوف نلقى الضوء على جوانبها. 

الأسلحة:

battlefield 1 weapons

بعيداً عن ترسانة الأسلحة الحديثة والتكتيكية فائقة القوة التي جاءت في أخر اصدارات السلسة Battlefield 4 فإن الأسلحة التي كانت مستخدمة خلال حقبة الحرب العالمية الأولى هي كل ما لديك في هذه المعركة وهي بالمناسبة قوية وحاسمة وقد تستطيع ادخال بعض التعديلات والتحسينات بها عند اللزوم في تشكيلة من الأسلحة الخفيفة، الأسلحة الألية متعددة الطلقات، والنصف الية وغيرها من الأسلحة التقليدية لتلك الفترة الزمنية. لذا يجب أن تضع في اعتبارك أن ارتداد الأسلحة ودقة التصويب لن تكون بسهولة الاجزاء السابقة حيث لم تكن أسلحة القرن الماضي بتلك التقنيات ولا الإضافات التي تسهل لك عملية القتل الأكثر ثباتاً بالأسلحة الحديثة، سوف يتوجب عليك أن تكون أكثر دقة وصبراً عند التصويب واكتساب مهارات إطلاق النار مع الأسلحة ذات الارتداد المرتفع.

قصة اللعبة (قصص الحرب):

في طور اللعب الفردي أو قصص الحرب كما جاءت تسميتها في Battlefield 1 سوف تدخل في أحداث الحرب في مختلف أنحاء القوى المتقاتلة لكي تعيش صورة مروعة عن وحشية الحرب العالمية الاولي، حتمية الموت هو المحور الأساسي للقصة، يمكنك سماع هذا الصوت من الصرخات والألم في ساحة المعارك المختلفة حيث يمكنك اللعب في أكثر من ساحة قتال من إيطاليا إلى فرنسا مروراً بصحراء سيناء المصرية لتشاهد كيف عانت أغلب دول العالم من تلك الحرب، وسوف تستمتع بالفكرة الرائعة التي وضعتها كل من EA و DICE لتفسر بعض أهم احداث القرن الـ 20 حيث يواجه العالم هذا التطور التكنولوجي ولكن من جانبه السلبي، ولكنها مزيج من قصة السرد مع العديد من المكونات المتعددة جعلها العمل الأكثر أهمية بعد Battlefield.

عندما تم الإعلان عن لعبة Battlefield 1 هذه المرة ظن الكثير أنها مشابهة إلى Battlefield 1942 والتي تم إصدارها عام 2002، وهذا ما أعتقد البعض من العروض الدعائية التي سبقت موعد الإصدار، لكن هذه المرة خلفية قصصها مستوحاة من أحداث الحرب العالمية والتضاريس الخاصة بها والأسلحة والمركبات في ذلك الوقت وهو ما يضيف لها الشعور ببعض الواقعية في الاحداث، ولكن الأكثر إبداعاً في هذا الجزء أن هناك التركيز على الجزء الإنساني بين اللاعب والشخصية المختارة في اللعبة، بالإضافة على التسليط على بعض التقنيات المستخدمة في تلك الحقبة من الوقت.

maxresdefault

أيضا جاءت الموسيقي التصويرية كأحد أهم العوامل المؤثرة في الاحداث والتي من شأنها توضيح الوضع المأساوي لمدي بشاعة تلك الحروب وتأثيرها على الإنسانية، وهذا ما أكدت عليه الصور الرسومية الرائعة التي جاءت معبرة للوضع إلى حد كبير على الرغم من وجود بعض المشاكل التقنية ولكنها لم تؤثر على الجودة العامة للعبة.

اعتمدت اللعبة في الفكرة الأساسية لها على أسلوب القصة القصير والتي تتطرق كل واحدة منها إلى استكشاف جزء من كابوس تلك الحرب التي كان يفترض أنها نهاية للعديد من الحروب ولكنها لم تنه أي شيء، فهناك خمسة من قصص الحرب والتي تستغرق كل منهما قرابة الـ 30 دقيقة إلى ساعة تقريبا، تأخذ اللاعب في رحلة مروعة بين الحقول الموحلة القاتمة إلى وهج الشمس الحارقة في شمال أفريقيا، ولكن نظرا لضرورة القفزات الواسعة في هذا التسلل الزمني كان من الضرورة عدم التعمق كثيرا في التعقيدات السياسية في الحرب العالمية.

ولكن بالمقابل جميع روايات القصص مثيرة للاهتمام يمنعها من سيطرة هذا الشعور بالسطحية على أحداثها، فتلك القصص الإنسانية عن الحرب العالمية قدمت درس رائع ومنمق عن التاريخ في تلك الفترة من الزمن.

خلال نمط اللعب الفردي سيقوم اللاعب بالتحكم في ست من الشخصيات المختلفة من منظور الشخص الأول، في قصص مختلفة ومواقع مختلفة من المعركة كما ذكرنا

بداية الأحداث Storm of Steel

storm of steel battlefield 1

تبدأ في هذه المرحلة التمهيدية القتال ضمن أفراد الفرقة 369 مشاة الولايات المتحدة، ذلك الفوج المعروف أيضاً باسم Harlem Hellfighters وعرض رائع للأهمية التاريخية لهؤلاء الجنود حيث تتألف معظمها من الأمريكيين من أصل أفريقي ومن بورتوريكو،

فاللاعب من البداية يكون قرب خط المواجهة مع الأعداء ومهمة هي البقاء على قيد الحياة أطول فترة ممكنة ضد تلك الموجات الطاحنة من الجنود الالمان، فإذا قتل اللاعب سيتحول مباشرة منظور اللعبة إلى لاعب أخر على الفور في واحدة من أجمل الأفكار الجديدة التي جاءت في اللعبة، ففي بداية المعركة تخسر القوات أمام الالمان ولكن القوات البريطانية تجبر القوات الألمانية على التراجع وفي هذه المرحلة سوف تتعلم طريقة اللعب، استخدام الأسلحة وأساسيات اللعبة التقليدية.

 القصة الأولى Through Mud and Blood

Through Mud and Blood

وفيها ستتعرف على ذلك الجندي الشاب Denial Edwards فهو أحد الشخصيات الرئيسية وأول الشخصيات في اللعبة فدورة متمثل في كونه سائق Black Bess وهي دبابة ثقيلة من فئة Mark V، وبسرعة ستبدأ الكثير من الاحداث الدموية فور دخولك إلى Cambrai أحد مناطق العدو الرئيسية بفرنسا، وستبدأ مهمتك بضرورة القضاء على العديد من المركبات وقتل العشرات لإحكام السيطرة على المنطقة، ولكم من المؤكد أنك لن تكون وحيدا في تلك الحرب فهناك العديد من حلفائك وسيساعدونك على تخفيف الهجمات في عدد من الاتجاهات ليكون هذا أحد المشاهد المؤثرة في الحملة.

وتستمر تلك القصة مع Daniel وأعضاء فريقه في تلك العمليات وها ما يعد إضافة مدهشة مفيدة للسياق التاريخي في مرحلة ما قبل المعلومات، ولكن هذا ليس بالأمر السهل وسط وجود العشرات من الجنود وهذا الوابل من القنابل المضادة للدبابات وهنا سيكون من الضروري بقاء Black Bess، ولكن هناك تلك الصعوبات في الحركة بالدبابة لصد عشرات الهجمات من جميع الجهات، فهم على دراية كاملة بكافة تصرفاتك ومحاول عدم لفت الانتباه، فمن الأفضل محاولة القضاء عليهم عن طريق التسلل وتنفيذ المهام وعدم التقيد بخطة.

القصة الثانية Friends in High Places

Friends in High Places

في البداية تعتقد أن هذه المرحلة هي لتعليمك كيفية التعامل مع الطائرات ولكن هذا يأتي في وقت لاحق، حيث المستوي الثاني يكون أقوي بكثير وهو Friends in High Places والتي تتفوق في كل من اللعب ورواية القصص حيث ستقوم بدور الطيار الأمريكي المثير للمشاكل والمتعجرف والذي يقوم بالتسلل لطائرات سلاح الجو البريطاني وسرقة أحدي الطائرات مع زميل له والقيام بعمليه جنونية تسفر عن اكتشاف اسرار خطيرة تفيد الحلفاء في معركتهم وتبدء على أثرها مغامرة حربية من أفضل مراحل اللعبة وأكثرها أثارة وتشويق خصوصاً عندما تسقط بالطائرة في مناطق خلف خطوط العدو وتكون مهمتك البقاء على الحياة في أجواء خطيرة وتنفيذ المتبقي من المهمة والوصول لخط الأمان وسوف تكون لديك خيارات عديدة للقيام بمهمتك سواء بالتسلل والتخفي أو القتال الشرس ويجب أن تحرص على استهلاك الذخيرة والأسلحة أو البديل ان تحصل عليها من جثث الجنود المقتولين.

القصص التالية سوف يكون دورك في مرة جندي إيطالي من قوات النخبة الذي يقوم بالهجوم على احدى القلاع الحصينة للعدو لتحرير شقيقه المحتجز،
والمغامرة التالية سوف تصبح أحد رجال البدو الذي يحارب بجانب لورانس العرب من أجل التحرر من قيود واحتلال الدولة العثمانية، وكما تلاحظ فأن كل قصة من قصص الحرب كما سمتها DICE او طور اللعب الفردي تتناول رواية لكل شخصية من وجهة نظرة والدوافع التي يخوض من أجلها الحرب والتي في النهاية سوف تجعلك تتساءل عن أخلاقية الحرب وهل لأي طرف الحق في قتل روح أخرى من أجل هذا الهدف أم لا وهي تلك المأساة الإنسانية للحروب والتي تناولتها اللعبة هذه المرة باحترافية جميلة.

battlefield 1 arab

طور اللعب الجماعي:

بالتأكيد طور اللعب الجماعي او اللعب أونلاين هو الميزة الرئيسية لألعاب باتل فيلد كالعادة وهي السبب الأول لشراء اللعبة من محبيها فإذا كنت استمتعت باللعب الفردي فإن متعة اللعب الجماعي تفوقه متعه واثاره بعشرة اضعاف على الأقل، فهو يوفر 6 أنماط من اللعب أشهرهم  Conquest  حيث تتم المواجهة بين 64 لاعب ضمن مساحة شاسعة من الأراضي مستخدمين الطائرات والدبابات والمركبات المختلفة لإحكام السيطرة ولكن هناك أربعة منها كانوا موجودين بالسابق مثال Rush و Conquest وأثنين مضافين حديثا وهم War Pigeons و Operations وبالحديث عن الأنماط المضافة حديثا باللعبة نبدأ بالنمط الأول Operations وهو النمط الذي يركز بشكل كبير علي الحروب والاحداث الحقيقة في فترة الحرب العالمية الثانية وهو ما يتم تنفيذها في طور اللعب الجماعي يدعم هذا النمط من 40 إلى 64 لاعب وتنقسم كل مباراة إلى خريطتين يجب على اللاعبين أن يجتازوهم جميعا.

أما بالنسبة للمدافعين فعليهم الدفاع والصمود عن الحصون لأطول فترة ممكنة إلى أن يستنفذ الفريق المنافس جميع الفرص المسموح بها وعددهم 150 عملية قتل، وهو يعد من الإضافات القوية لهذا الجزء، أيضا تتضمن اللعبة على 9 من الخرائط في الطور الجماعي، ليس هذا فحسب فهناك أيضا خريطة من المقرر أن تصدر في شهر ديسمبر والوصف العام للخرائط هو أن جميعها يبدوا إلى حد كبير مشابها بعضهم البعض من حيث الصحاري والمناطق الخضراء المنتشرة على طول الخريطة، بالإضافة إلى تلك المجموعات من الحصون والتي يمكن الاستفادة منها في الاختباء ومفاجأة الأعداء باقتناصهم.

battlefield-multiplayer

التشكيلات الرئيسية في اللعبة أو الفرق التي تختار منها لاعبك في المعركة تم تحديثهم وترتيبهم بصورة جديدة حيث تم إضافة Tanker وPilot حيث تبدأ القتال داخل طائرة أو مدرعه او دبابة ثم يمكنك بعد ذلك النزول لميدان القتال مع جنود المشاة، بالإضافة إلى الفرق الأخرى Medic وAssault وSupport وScout ولكل منها تشكيلة الأسلحة الخاصة به والتي تناسب مهامه والجديد هنا هو فريق Medic أو الطبيب الحربي الميداني الذي يقوم بمهام علاج اللاعبين بجانب المهام القتالية وهو مالم يكن موجوداً في أجزاء اللعبة السابقة.

التوازن في اللعبة ممتاز حيث كافة الأسلحة والجيوش لديها ما يميزها وكل فريق لديه نقاط قوة وبالتأكيد نقاط ضعف كذلك الأسلحة لا شيء مفرط القوة دون نقطة سلبية مع الحفاظ على التوازن في خضم الأسلحة المحدودة والتقليدية لحقبة الحرب العالمية الأولى حيث لم تفقد اللعبة المصداقية والواقعية

بالنسبة للخرائط قد تكون هي نقطة سلبية إلى حد ما حيث تأتي اللعبة فقط ب 9 خرائط فقط وسيتم إصدار خريطة جديدة في الشهر المقبل وفي الغالب ستأخذ انطباع أن الخرائط متشابهة إلى حد ما

الملخص:

يأتي هذا الجزء من السلسلة مضافا إليه مجموعة شيقة من المغامرات تجعل منها تجربة لا تنسي، من حيث بيئة اللعب والاضافات وأنماط اللعب والرسوم والاصوات، والقدرة على أحداث التغييرات، كل هذا بالإضافة إلى الدقة العالية في إظهار التفاصيل من حيث الملابس والمركبات والأسلحة فجميعها صممت لتكون على درجة عالية من الروعة وهو ما يشير إلى المجهود الكبير المقدم من مطوري اللعبة على الرغم من وجود بعض المشاكل التقنية ولكنه من المؤكد لن يقلل من شأنها.

اللعب الجماعي ناجح تماماً في إدخالك لعالم الحرب العالمية الثانية بكل ما فيه من أحداث وأسلحة وطريقة اللعب الممتعة تماماً في حين أن الخرائط هي النقطة الأقل قوة في اللعبة ألا أن دقة تصوير الحرب وطريقة القتال والأسلحة والمركبات وطريقة القتال نفسها بالإضافة للصوتيات المميزة نقطة تفوق في اللعبة وتجعلك تتغاضي عن أي سلبيات.

 

 

 

 

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق